نظرة عامّة على الدورة التدريبيَّة

تنقسم دورة غواص المياه المفتوحة(المستوي اأول )إلى ثلاثة أجزاء، هي: تنمية المعلومات، المياه المحصورة، المياه المفتوحة.

وفي جزء “المياه المحصورة”، ستتعلم مهارات سكوبا وتمارسها  علي الشاطئ في مياه غير عميقه تحت إشراف مباشر من المدرب. وسوف تتاح لك الفرصة أيضاً لتطبيق ما تتعلمه في جزء “تنمية المعلومات”. وسوف تستمتع بإجراء الغوصة المصغرة، والتي تأخذك على نفس مسار الخطوات الذي تتبعه عند إجراء في المياه المفتوحة.

IMG_5402

سوف تقوم بأداء غوصات المياه المفتوحة مع مدربك في مواقع مهيّأة للغواصين المبتدئين. وستتاح لك الفرصة لممارسة وتطبيق وإثبات ما تتعلمه في “تنمية المعلومات” و”المياه المحصورة”.

إنّ أقسام “تنمية المعلومات” الخمسة تتوافق مع خمس رحلات غوص في المياه المحصورة. وعليك إتمام أربع في المياه المفتوحة (اثنتان لغواص سكوبا PADI Scuba Diver) على مدار يومين كحدّ أدنى (لغواص سكوبا PADI Scuba Diver ويحقّ لمدرّبك توفير مرونة في الجدول الزّمني لإعداد تسلسل تدريبيّ ملائم. يتمتّع مدرّبك بمرونة في التعامل مع الجدول المتعلق بمواعيد الدورات التدريبية بما يتوافق مع تتابع العملية التعليمية بشكلٍ مناسب.

IMG_20200829_202014

متطلّبات الدورة التدريبيّة

لممارسة غوص سكوبا، تحتاج لسلوك راشد وقدرة على اتخاذ أحكام سديدة وانضباط شخصيّ من أجل اتباع المبادئ التوجيهية والقواعد المطلوبة للغوص الآمن. هناك أيضاً بعض المتطلبات للحدّ الأدنى للعمر، ومهارات السّباحة، واللياقة.

الفئة العمريّة
قبل بدء الدورة، يجب ألا يقل عمرك عن 10 سنوات. قد تشترط اللوائح المحلية حدّاً عمرياً أعلى. تجدر الإشارة إلى أنّ من تتراوح أعمارهم بين 10 و14 سنة يحصلون على شهادة PADI Junior Diver (غواص يافع مع PADI) ذات القيود المحدودة. بعد الحصول على الشهادة؛ يلتزم من يبلغون 10-12 سنة بالغوص تحت إشراف مدرّب أو محترف غوص PADI لعمق أقصاه 12 متراً/40 قدماً، ويلتزم من يبلغون 12-14 سنة بالغوص تحت إشراف غواص مرخص بالغ .

sdr

المهارات الأساسيّة للسباحة
كي تصبح غواص سكوبا؛ تحتاج إلى مهارات سباحة كافية. قبل الغوصة الثانية في المياه المفتوحة، سوف تثبت أنّك تستطيع الطفو أو البقاء في الماء دون مساعدات لمدّة 10 دقائق، وقبل الحصول على الشهادة أنه يمكنك السباحة لمسافة 200 متر/ياردة دون مساعدات أو 300 متر/ياردة بالقناع والزعانف وقصبة التنفّس.

اللياقة الطبيّة
لا تحتاج أن تكون بطلاً رياضياً كي تمارس الغوص، ولكن يجب أن تتحلّى بصحة جسدية جيدة. الحالات الطبّية خطيرة أثناء الغوص. كذلك، كأيّ نشاط ترفيهيّ، يتطلب الغوص مجهوداً جسدياً؛ ولذا يلزم على كلّ من يحتمل تعرّضه لنوبة قلبية أو أمراض قلبية توخّي الحذر. وكإجراء احترازي، وقبل أيّ تدريب في الماء، يلزم استكمال “بيان طبّي” يوضحّ حالات يجب تقييمها من خلال الطبيب. ومن أجل سلامتك، يجب أن تجيب عن كل الأسئلة بصدق وبشكل تامّ.

IMG_20200828_172618
Being a Diver (كن غواصاً)
أثناء دراسة الدورة التدريبيّة، فإنّك تصبح إنساناً جديداً – غواص سكوبا. من المهمّ أن تفكّر من الآن في كيفية مواصلة الغوص بعد الدّورة. وبالتأكيد لديك أسباب للغوص وإلّا لما أردتّ أن تكون هنا. غير أنّ هناك أسباب مختلفة تحثّ الأفراد على مواصلة الاهتمام بالغوص. ويتضمّن البعض الشائع منها ما يلي:

غوص المغامرات أو الغوص الاستكشافيّ – يُعدّ أحد أكثر الألعاب الرياضيّة المتاحة التي تنطوي على “المغامرة”، والمتوفّرة لشريحة عريضة من الفئات العمريّة ولمختلف السمات البدنيّة والاهتمامات المتنوّعة


الاستمتاع بالطبيعة وتأمّلها – يتميّز عالم ما تحت الماء بثراء وافر من المشاهد الطبيعيّة وتنوّعها بما يفوق العالم على اليابسة


الاستمتاع بقضاء الوقت في شيء رائع مع الأصدقاء و/أو العائلة. حيث يسمح الغوص لأفراد لديهم اهتمامات ومستويات مهارات وخبرات مختلفة بالاستمتاع بوقتهم سوياً


التنّزه على سطح الماء وتحته. فكلّ ما يتضمّنه الغوص من ركوب القوارب، والشواطئ والبحيرات والمنتجعات يزيد من الاستمتاع به


التقاط الصور الفوتوغرافيّة وتسجيل مقاطع الفيديو. يُعدّ عالم ما تحت الماء منهلاً خصباً للتحديّات والفرص الفريدة أمام عشّاق التصوير للاستمتاع بما يحبّونه


استكشاف السفن الغارقة. لا يستطيع معظم الغواصين مقاومة الانجذاب إلى استكشاف حطام السفن والطائرات الغارقة وغيرها من الآثار التاريخيّة التي يمكنهم زيارتها تحت الماء


مواجهة تحديّات شخصيّة جديدةتمثّل جميع الأنشطة والبيئات والتقنيات المرتبطة بالغوص فرصة لتعلم وإجادة شيء جديد


الإلمام بوسائل التكنولوجيا الحديثة. تتضمّن معدّات الغوص أنواعاً مختلفة من الأدوات/الأجهزة، ولكلّ منها تطوّر مذهل


تكوين صداقات جديدة. إنّ التواصل مع مجتمع الغوص، سواء الإلكترونيّ أو في العالم الحقيقيّ، يساهم في زيادة معرفتك بزملاء عالم الغوص من جميع أنحاء العالم


إحداث فرق في الحفاظ على البيئة. لقد أصبح لمجتمع الغوص العالميّ صوت موحّد يخاطب الشّركات والهيئات الحكوميّة من أجل الحفاظ على المحيطات التي نعتمد عليها جميعاً


الاستمتاع بعالم يختلف على نحو مثير للإعجاب عن العالم فوق السّطحيتيح لك الغوص زيارة الحد النهائيّ للأرض، أو “الفضاء الداخليّ”. وهذا يمثّل عامل جذب تحديداً لبعض الأشخاص الذين يعانون من إعاقة جسديّة؛ ففي عالم ما تحت الماء يمكنهم الحركة بحريّة

 

التنفّس تحت الماء

  • عندما تكون جاهزاً، سيطلب منك مدرّبك أيضاً الغوص تحت الماء باستخدام معدّات سكوبا في المياه الضحلة
  • استرخِ واستمتع بالتّجربة – فهي حقاً تجربة فريدة
  • تنفّس ببطء وبعمق
  • لا تخلع قناعك (نظاره الماء

أو كلمنا علي :01221134668